fbpx
الفيزياء والفلك

10 حقائق عن رائد الفضاء التابع لناسا

أن تكون رائد فضاء هو أمر هائل، ولكنه ليس بالأمر السهل أبدًا، عادةً ما يترك مُرشحو مهنة رواد الفضاء وظائف مهمة ومرموقة لكي ينضمّوا لـ ناسا، وبذلك يبدأوا رحلتهم من جديد ومن الصفر، ليتدربوا لأيام طوال على العمل وكذلك الكثير من السفر، كما أنه ليس هناك ضمان للوصول إلى الفضاء.

تنافس أكثر من 18000 أمريكي على لقب رائد فضاء ناسا، وتمَّ الإعلان عن المُرشحين الجدد في 7 يونيو 2017، كما تمَّ تقديمهم للتدريب الأساسي في أغسطس.

لتعرف ما هي مُواصفات رائد الفضاء، عليك بقراءة الآتي:
– مُتطلبات رائد الفضاء:
تضع ناسا قوانين ومُتطلبات صارمة لمنح لقب “رائد فضاء”، هذه المُتطلبات لا تقتصر على الهيئة أو البنية، فهي تتطلب أكثر من ذلك مثل المهارات الفنية؛ وذلك لمعرفة كيفية التعامُل وتولّي الوظائف الصعبة سواء في مركبة الفضاء أو في المحطة الفضائية.
يتعيّن على المُرشحين الحصول على درجة البكالوريوس في الهندسة أو العلوم البيولوجية أو العلوم الفيزيائية أو علوم الكمبيوتر والرياضيات، وكذلك ثلاث سنوات من الخبرة المهنية أو 1000 ساعة في قيادة الطائرات النفاثة، كما يجب عليهم اجتياز الفحص البدني لرائد فضاء ناسا، كما يجب أن يكون لديهم العديد من المهارات الأخرى مثل الغوص، والقيادة، وكذلك اللغات الأخرى بالأخص اللغة الروسية.

  • كيف تُقسّم ناسا رواد الفضاء؟
    منذ عام 1959، عندما اختارت ناسا المجموعة الأولى من رواد الفضاء والتي ضمت سبعة رواد فضاء، اختارت ناسا 22 مجموعة.
    مع الوقت تطورت برامج الفضاء، فقد كانت المجموعات الأولى تضم أفرادًا من الجيش وخاصة الطيارين؛ وذلك لأنهم مُستعدون للتعامُل مع الأخطار الشديدة، ومع تطور برنامج ناسا، كانت هناك حاجة للمزيد من المهارات.
    في عام 1969، اختارت ناسا المجموعة الرابعة والتي عُرفت باسم “العلماء”، والتي ضمت عددًا من رواد الفضاء وكذلك العالم الجيولوجي “Harrison J. Schmitt” العالم الجيولوجي الوحيد الذي مشى على سطح القمر خلال رحلة Apollo 17.
    وفي عام 1978 اختير فى المجموعة الثامنة عدد من الإناث وأمريكيون من أصل أفريقي وأسيوي وأمريكي، أما في المجموعة السادسة عشر التي اختيرت عام 1996، فقد ضمت عدد 44 عضوًا، وفي عام 2013 في المجموعة الحادية والعشرين، والتي سيُقسم عدد أعضائها بالنصف بين الذكور والإناث.
  • ما هي المركبات التي يستخدمونها؟
    مجموعة رواد الفضاء الجديدة لديها مجموعة كبيرة ومتنوعة من المركبات التي تتطلع إليها.
    يستخدم رواد الفضاء اليوم مركبة الفضاء الروسية “سويوز” للوصول إلى محطة الفضاء الدولية، وهي الوجهة الرئيسية لاختبار رحلة الفضاء الطويلة.
    ومع ذلك، في السنوات المُقبلة، تأمل ناسا في الانتقال مرة أخرى خارج مدار الأرض للقيام بمهام جديدة إلى القمر والمريخ، إذا حدث هذا، فستستخدم المجموعة الجديدة من رواد الفضاء مركبة “أوريون” الفضائية لاستكشاف الفضاء. يتطلع رواد الفضاء الجدد إلى الانطلاق من أراضٍ أمريكية، فبمُجرد أن تصبح المجموعة الجديدة جاهزة، ستقوم كل من شركتي Space X وBoeing ببناء مركبة فضائية جديدة لبرنامج الطاقم التجاري التابع لناسا، والذي من المُتوقع أن يتطور كثيرًا بنهاية هذا العقد.
  • إلى أين يذهب رواد الفضاء الجدد؟
    من المُحتمل أن يبدأ الرواد الجدد حياتهم المهنية الجديدة بالسفر إلى محطة الفضاء الدولية، أو قد يبدأوا برحلة إلى مكان أبعد من هذا، كل هذا سيتوقف على: أين تتجه سياسة الولايات المُتحدة للفضاء في السنوات القادمة.
    من المُقرر أن تستمر المحطة الفضائية حتى عام 2024، كما يُمكن تمديدها إلى عام 2028 أو حتى لفترة أطول.
    تختبر ناسا مركبة الفضاء “أوريون”، سوف تحمل “أوريون” البشر إلى أعماق الفضاء في العقد الثاني من هذا القرن، وتأمل ناسا في جلب رواد فضاء إلى المريخ في ثلاثينيات القرن العشرين، كما أعلنت الوكالة عن إنشاء محطة فضائية جديدة بالقرب من القمر، والتي يُمكن أن تُساعد رواد الفضاء في التدريبات للقيام بمهماتهم في الفضاء.
  • كيف يقضي رواد الفضاء أغلب وقتهم؟
    على عكس ما يعتقد أغلب الناس أنَّ رواد الفضاء يقضون وقتهم في السفر عبر الفضاء، إلا أنهم يقضون وقتهم في التدريب والمُساعدة في البعثات الأخرى.
    سيقضي المُرشحون عامين من التدريب الأساسي، يتدربون على البقاء، واللغة، والمهارات التقنية وغيرها من الأشياء التي يحتاجون إليها، وبعد التخرج يُمكنهم بدء رحلتهم المهنية كرواد فضاء، سواء كان في مهمة فضائية، أو بتكليفهم بأدوار فنية في مكتب رواد الفضاء في مركز جونسون للفضاء في هيوستن، تشمل تلك الأدوار الفنية دعم البعثات، أو تقديم المشورة لمهندسي ناسا حول كيفية تطوير المركبات في المُستقبل.
  • ما هو التدريب الأساسي؟
    يخضع المُرشحون لتدريبات مُكثفة قبل اعتمادهم كرواد فضاء، يتعلمون كيفية السير في الفضاء، كيفية بناء إنسان آلي، وكيف يطيرون بالطائرات، وكذلك ماهية عملهم في محطة الفضاء الدولية.
  • التعامُل مع الشركات الأخرى:
    يجد مُرشحو مهنة رواد الفضاء أنفسهم جزءًا لا يتجزأ من شبكة من الشركات الدولية، وذلك بجانب عملهم الأساسي مع وكالة ناسا.
    فهناك 16 دولة تُشارك في محطة الفضاء الدولية، ولكل منها مجالها الخاص.
  • اجتياز المرشحون عملية الاختيار:
    سجل 18353 شخص ليحصلوا على لقب رواد فضاء، قام مُوظفو الموارد البشرية بمُراجعة كل طلب لمعرفة إذا كان يستوفي المُؤهلات الأساسية، تمت مُراجعة كل طلب من لجنة تتضمن حوالي 50 عضوًا مُعظمهم رواد فضاء حاليون، وقع الاختيار على مئات الأشخاص وهم الأكثر تأهُلًا، ثُمَّ قاموا بفحص دقيق لهؤلاء المُؤهلين ليقل عددهم إلى 120 شخص، ثُمَّ المزيد والمزيد من الفحوصات والمُقابلات حتى وصل العدد لأقل من 50 شخصًا، وهم مَن سيخضعون لاختيار المُرشحين النهائيين.
  • كيف يتم إخطار المُرشحين المقبولين؟
    يتلقى المُرشحون المحظوظون الذين وقع عليهم الاختيار للقب رواد الفضاء مُكالمة هاتفية من رئيس مديرية عمليات الطيران في مركز جونسون للفضاء التابع لناسا، وكذلك رئيس مكتب رائد الفضاء.
    تطلب الوكالة من هؤلاء المُرشحين مُشاركة الخبر مع المُقربين منهم فقط إلى وقت إصدار إعلان رسمي من ناسا.
    بعد ذلك، تعقد ناسا مُؤتمرًا صحفيًا للإعلان عن المُرشحين المقبولين، تدعو فيه الصحفيين وعدد من رواد مواقع التواصُل الاجتماعي، ثُمَّ يتم تدريب المُرشحين بسرعة، مما يُتيح لهم القليل من الوقت للتعامُل والتحدث مع العالم الخارجي.
  • أداء القسم:
    بدأ رواد الفضاء الجدد العمل في مركز جونسون للفضاء في أغسطس 2017، حيث أدوا اليمين الدستورية في الخدمة المدنية. 

 

المصدر

                                                                                                                                                                                                                                     

كتابة: سارة محمد

مراجعة: سارة صلاح

تحرير: اسماء مالك

تصميم: احمد محمد

اظهر المزيد

سارة محمد

عضو بقسم التدريب والتطوير.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى